إحاطة غريفيث أمام مجلس الأمن حول اليمن

ذمار أونلاين – نيويورك:

قال المبعوث الاممي الى اليمن مارتين غريفيث مساء اليوم الخميس ان الحكومة اليمنية ينبغي أن تعود بسلام وسلطة إلى عدن.

واضاف غريفيث في احاطة الى مجلس الامن يقدمها من الرياض انه كان يأمل في إعلان اتفاق جدة بين الأطراف اليمنية هذا اليوم.

واشار الى وجود بوادر أمل في اليمن بالتقدم في محادثات جدة، وتراجع الغارات الجوية، والإفراج عن المعتقلين، والسماح بوصول سفن الوقود إلى الحديدة، والمساعدات المقدمة في الدريهمي

ووصف تلك البوادر وان كانت صغيرة، بأنها مهمة ويمكن البناء عليها بحسب تعبيره

ورحب المبعوث الاممي بمبادرة الحوثيين لوقف جميع عملياتهم العسكرية في اليمن بالاضافة الى إفراج الحوثيين عن عشرات الأسرى من جانب واحد ، حد تعبيره.

وتحدث عن اتفاق الحديدة ‏بالقول في ‎الحديدة، ما زالت عملية إعادة انتشار القوات تشكل محور التركيز الأساسي وقد أدى إنشاء مركز العمليات المشتركة مع الطرفين إلى انخفاض ملموس في انتهاكات وقف إطلاق النار. بناء الثقة هو حجر الزاوية في تنفيذ الاتفاق”

وكشف غريفيث لـمجلس الأمن عن وجود فرص يمكن اغتنامها، لتحقيق السلام في اليمن مؤكدا بأن أطراف الازمة اليمنية أبدت التزامها القوي ببعض التدابير التي من شأنها تخفيف معاناة اليمنيين.

مقالات ذات صلة