نجلاء الذماري: الحضور متعدد الاطياف

تقرير خاص لـ ذمار أونلاين:

بخطوات ثابتة وبإصرار على المضي في طريق النجاح ,سلكت طريقها بثقة متجاوزة العثرات والصعاب في مجتمع محافظ لا تزال نظرته القاصر للمرأة لم تنتهي بعد ,لتصبح أسما لامعا في مجالات عده تنافس به رفيقاتها في الكفاح داخل اليمن وخارجه.

اسما لامعا
في حديث خاص لـ”ذمار اونلاين” تسرد ” نجلاء الذماري “مسيرتها التعليمية حيث تقول “حصلت على شهادة البكالوريوس تخصص لغة إنجليزية من كلية الآداب والألسن جامعة ذمار, حالياً, أخوض غمار البحث في مراحل الماجستير تخصص إدارة تنفيذية منظمات حكومية وأهلية كلية التجارة بجامعة صنعاء, حصلت مسبقا على الزمالة في الإصلاح السياسي والديموقراطي – الجامعة الأمريكية ببيروت لبنان عام 2012 شغلت وظيفيا مدير عام العلاقات الدولية والثقافية بجامعة ذمار “سابقاً”.

ماتزال ” نجلاء الذماري” شخصية قيادية ومحط تقديرواعجاب الجميع, ومازالت سيرتها الذاتية متخمه بالكثير من الاعمال المشرفة في العمل الحكومي والعمل مع المنظمات الدولية العاملة في قطاع المرأة والانتخابات والديمقراطية. لم تعطي يوما مجالا لظروف الحياة سبيلا للوقوف امام مسيرتها الناجحة.

المجال الاعلامي
منذ كانت طالبة في كلية الآداب بجامعة ذمار اصدرت مع ثلة من زملائها صحيفة ” صوت الآداب”, ولسنوات طويلة, ظلت تشغر منصب سكرتير التحرير لصحيفة ” أفاق الجامعة” وهي صحيفة كانت تصدرها الجامعة لتكون لسان حالها.

برزت في مجال الإعلام كـ ” كاتبة, صحيفة, ادارية ناجحة في هذا القطاع الحيوي”, أخر ابداعاتها الإعلامية انها كانت معده ” برنامج شركاء” والذي يهتم بقضايا المرأة الحقوقية وكانت يبث اسبوعياً لسنوات على شاشة قناة “اليمن اليوم” الفضائية.

تنشط في عدة اتجاهات, احدى تلك الاتجاهات العمل ضمن فريق العمل المدني, بدأت في العمل بالجمعيات النسوية بذمار, لتصل الى المنظمات الدولية.

أعمال ومناصب
تشغل الذماري منصب المدير التنفيذي لمنظمة سراج للتنمية, ومنسق لمسح الاحتياجات الأولية للنازحين – منظمة كير العالمية, وقبلها كانت منسق لمشروع تمويل المشاريع والمنشآت الصغيرة والذي دشنته منظمة سراج بتمويل من الصندوق الكندي لدعم المبادرات المحلية, بالإضافة الى عضويتها في الكثير من المنظمات الدولية.

هي ايضاً نقابية, من الجيل الأول, وتم انتخابها مسئولة المرأة في نقابة موظفي جامعة ذمار, ولتميزها تم اختيارها رئيس اللجنة النقابية النسوية الخاصة بالتعليم العالي والتعليم المهني بدائرة المرأة بالاتحاد العام للنقابات- فرع محافظة ذمار.

كذلك, هي سياسية وتنشط في المجال الحزبي من خلال مقعها كعضو في اللجنة الدائمة بحزب المؤتمر الشعبي العام , وقبلها كانت عضو قيادة فرع المؤتمر بجامعة ذمار 2005 – 2014.

لا زالت المرأة اليمنية ـ الذماريةـ مثلا يحتذ به كانت “نجلاء الذماري” ومازالت مثلا لنساء القويات رغم الكم الهائل من العصوبات والعقبات الا نها فضلت ان تكون من الآتي وضعن بصمتهن منذ الوهلة , فقد كانت المرأة الاولى التي أسست للعمل الإداري والحقوقي بالمحافظة فضلا انها كانت من أوائل مؤسسي فرق للطالبات للمشاركة في أنشطة الجامعة والمخيمات, بالإضافة الى نشاطتها في الجامعات الأخرى داخل وخارج اليمن.

مقالات ذات صلة