الاتحاد الأوروبي يعرب عن قلقه حيال التصعيد الاخير في اليمن

ذمار أونلاين| خاص:

أعرب الاتحاد الأوروبي عن قلقه الشديد من التصعيد الأخير في اليمن، رغم الدعوات الأممية بوقف إطلاق النار، والاستعداد لمواجهة وباء كورونا.

وقال الاتحاد في بيان نشره مكتب البعثة في اليمن، إن المواجهات العسكرية في اليمن مستمرة رغم النداءات المتكررة من المجتمع الدولي لأطراف الصراع في اليمن بالالتزام بدعوة الأمين العام للأمم المتحدة لوقف إطلاق النار.

ولفت إلى أن التصعيد الاخير يتعارض تماما مع دعوات الأمم المتحدة إلى وقف إطلاق النار، وكذلك أحدث تصريحات الاتحاد الأوروبي في الوقت الذي يجب فيه على الأطراف وقف الأعمال القتالية.

وشدد الاتحاد الأوروبي على أطراف النزاع في اليمن توحيد الجهود في مكافحة وباء فيروس كورونا.

ودعا الأطراف إلى اغتنام هذه اللحظة من احتمالات التصعيد واستخدامها لوقف إطلاق النار رسميا، منوها إلى مواصلة تقديم الدعم الكامل للعملية التي تقودها الأمم المتحدة بجميع الأدوات المتاحة له.

مقالات ذات صلة