صباحية أدبية مفتوحة نظمها نادي القصة بذمار

 

ندى الأشول |خاص:      (الخميس: 3 سبتمبر2020)

نظم نادي القصة في محافظة ذمار صباحية أدبية مفتوحة شارك فيها نخبة من الأدباء والفنانين بالمحافظة بحضور مدير عام مكتب الثقافة محمد العومري وأحمد الكبر مستشار المحافظة، ونخبة من الكتاب والأدباء والمثقفين والأكاديميين.

وفي الصباحية التي اقيمت بمكتبة البردوني العامة، أشاد مدير عام مكتب الثقافة بالمحافظة بدور نادي القصة في ثراء المشهد الثقافي، رغم الظروف الصعبة التي يعيشها الوطن ، داعيا الأدباء والكتاب الى تسخير اقلامهم لخدمة قضايا الوطن ومعانأته.

من جانبها اكدت نبيهة محضور رئيس النادي ان الفعالية تأتي لاستعادة النشاط الثقافي للنادي بعد انقطاع لعدة اشهر بسبب جائحة كورونا. مضيفةً إن “الهدف من اقامة صباحية أدبية مفتوحة هو اكتشاف للمواهب الإبداعية الجديدة التي تميزت بها محافظة ذمار الولادة بالابداع والمبدعين وتنشيطا للمشهد الثقافي بالمحافظة.

وفي الصباحية الأدبية قدمت عدد من المشاركات القصصية، والشعرية، حيث افتتحت الفعالية بمشاركة للكاتب الدكتور محمد حزام المشرقي مديرعام مركز الموارد الطبيعية المتجددة بالهيئة العامة للبحوث الزراعية بعنوان (في ذكرى رحيل البردوني تشتاق الأرض عبق حروفه وشجو صوته)- وذلك تزامنا مع الذكرى الـ 21 لرحيل شاعر اليمن الكبير عبدالله البردوني.

كما القيت في الفعالية عدد من القصائد الشعرية لكلا من الدكتور عادل عمر عميد كلية المجتمع سابقا، والشاعر عبدالحفيظ الأمير رئيس مؤسسة نجوم الإبداع والشاعر محمد المحضري وقصيدة شعرية للدكتور عفيف احمد راجح، والشاعر علي المسعدي والشاعر حسام المنتصر والشاعر فواز شوباص وقصيدة وطنية للطفل ريان السامعي.

وكما كان للمرأة الأديبة في ذمار حضور متميز في الفعالية حيث قدمت القاصتين زهور الرعوي ومنى البدري نصوص قصصية عالجت قضايا المجتمع اليمني في ظل ظروف الحرب وانتشار جائحة كورونا وشاركت الشاعرة المتميزة سارة الخلقي بعدد من القصائد الوطنية والغزلية والشاعرة سماح السعيدي بقصيدة شعرية .

مقالات ذات صلة